رعى المهندس أحمد سمارة الزعبي نقيب المهندسين الأردنيين الجلسة الحوارية التي نظمها مشروع التنمية الاقتصادية والطاقة المستدامة seed وفرع نقابة مهندسي عجلون في رحاب جامعة عجلون الوطنية لمناقشة سبل تفعيل اتفاقية التدريب الموقعة بين المشروع والنقابة.

وقال نقيب المهندسين الأردنيين إن تدريب المهندسين وتشغيلهم يعتبر هاجس رئيسي لمجلس النقابة وزادت اعداد المهندسين المتدربين واتفاقيات التدريب ومع ذلك تظل قضية البطالة بين صفوف المهندسين تحدي رئيسي لنا .

وطالب المهندس محمد رمضان مدير مشروع seed النقابة بالتوسع في تخصصات الاتفاقية وان تشمل المهندسين الذين تدربوا سابقا ولم يجدوا فرصة عمل .

من جانبه رحب المهندس خالد عنانزة رئيس الفرع بالنقيب والشركات المشاركة وقال أن تدريب المهندسين في فرع عجلون شهد نقلة نوعية لكنه بحاجة إلى مزيد من الدعم لمحافظة عجلون بالذات التي تفتقر للمشاريع والصناعة والاستثمارات وتعاني من البطالة .

وحضر اللقاء الذي اداره الدكتور مالك المومني العديد من شركات الطاقة المتجددة العاملة في إقليم الشمال وتم التوصل للعديد من التوصيات لتفعيل الاتفاقية.