إنطلاق فعاليات المؤتمر العلمي الدولي الخامس بعنوان ( الريادة والإستثمار) في رحاب جامعة عجلون الوطنية

 مندوبا عن وزير التربية والتعليم ووزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور وجيه عويس رعى عضو مجلس التعليم العالي الأستاذ الدكتورشتوي عبدالله إنطلاق فعاليات المؤتمر العلمي الدولي الخامس بعنوان ( الريادة والإستثمار) في رحاب جامعة عجلون الوطنية الذي تنظمه كلية إدارة الأعمال في الجامعة وذلك بحضور محافظ عجلون الدكتور خالد الجبور ورئيس مجلس أمناء الجامعة الدكتور محمد نور الصمادي ورئيس هيئة المديرين في الجامعة الدكتور حسين سعيد ورئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمود الروسان ونواب المحافظة وفعاليات رسمية وشعبية والهيئتين التدريسية والإدارية في الجامعة .

وفي بداية المؤتمر الذي أدار فعاليات الجلسة الإفتتاحية فيه الدكتور قدري شكري القى رئيس اللجنة التحضيرية والتنسيقية للمؤتمر نائب رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور علي الزعبي كلمة قال فيها لقد ولد المؤتمر العلمي الدولي المحكم الخامس من رحم كلية الأعمال في الجامعة إستجابة لتوجيهات جلالة الملك لمختلف المؤسسات الوطنية من أجل العمل على تحفيز الإستثمار ودفع عجلة النمو والتنمية وذلك بعد فترة من الإغلاقات التي إنعكس تأثيرها السلبي على مختلف القطاعات بسبب جائحة كورونا ، إضافة الى أن الأردن يحتفل هذا العام بمئوية تأسيسه تحت ظل الراية الهاشمية الخفاقة.

كما ألقى رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمود الروسان كلمة قال فيها إن جامعة عجلون الوطنية حققت خلال مسيرتها نجاحا كبيرا وواضحا رغم حداثة التأسيس ورغم الكثير من التحديات التي واجهتها ، لافتا الى أن الإصرار والعزيمة جعلها تجتاز كل المعوقات ، مؤكدا في الوقت نفسه أن هناك بحثا علميا راقيا قد تحقق خلال السنوات السابقة والمنشور في مجلات عالمية في قواعد بيانات راقية وخلال السنوات السابقة إستطاعت الجامعة أن تحقق مراكز متقدمة في إمتحان الكفاءة الجامعية .

كما رفع الروسان بإسم الجامعة والمشاركين في المؤتمر التهنئة والمباركة لجلالة الملك والأسرة الأردنية الواحدة بمناسبة عيد الإستقلال ال 76.

وألقى رئيس مجلس أمناء الجامعة الدكتور محمد نور الصمادي كلمة قال فيها أن المجتمعات العالمية تواجه جملة من التحديات ومنها إزدياد معدلات البطالة وتغيير دناميكية الأسواق والزيادة السريعة في التعداد السكاني وتطوير البنية التحية السليمة وتحديات أخرى ، لافتا الى أن رأس المال البشري هو نفط الأردن في القرن الواحد والعشرين لذلك لا بد أن يحظى بالأولوية بالإستثمار و إستغلال طاقات الشباب والدفع فيها لسوق العمل ، داعيا الجامعات والمعاهد الى تقديم البرامج الريادية للشباب لإستغلال طاقاتهم ومواهبهم .

وألقت الدكتورة ألاء سعد من العراق كلمة بإسم المشاركين في المؤتمر قدمت فيها الشكر والتقدير لجامعة عجلون الوطنية على التنظيم المميز للمؤتمر ، لافتة الى أن المشاركة في المؤتمر تعتبر فرصة كبيرة للباحثين و تفتح لهم أفاق رحبة في البحث العلمي وتثري الحصيلة المعرفية لديهم .

الى ذلك ألقى مندوب راعي المؤتمر الأستاذ الدكتور الدكتورشتوي عبدالله كلمة أعرب فيها عن سعادته بهذه المشاركة الواسعة في المؤتمر من الأردن والدول العربية والصديقة، لافتا الى أن جل عناوين المؤتمر ينطبق تماما مع أهداف المؤتمر ومحاوره ، مؤكدا أن محاور المؤتمرتعالج التحديات ،كتحديات التحول الرقمي وأثره على شفافية التقارير المالية ودراسة الحالات من بلدان المغرب العربي ، إضافة أن المؤتمر يناقش التحليل كتحليل البيئة الإستثمارية في العراق أو أثر القطاع المصرفي في نمو الإقتصاد الفلسطيني ، كما تناقش الحلول كمشروع إستحداث مهن للأشخاص ذوي الإعاقة في سلطنة عمان وإستثمار السياحة البيئية في محافظة عجلون ومعالجة الفساد والإستثمار ( الواقع والحلول ) .

وعلى هامش الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر تم عرص فلم وثائقي عن الجامعة ، كما كرم راعي المؤتمر عدد من الداعمين للمؤتمر .

وفي نهاية فعاليات الجلسة الإفتتاحية تم إفتتاح المعرض الوظيفي الأول لجامعة عجلون الوطنية بالتعاون مع وزارة العمل وبمشاركة عشرات الشركات الوطنية ،حيث من المتوقع أن يوفر اليوم الوظيفي الذي يقام على مدار يومين مئات فرص العمل لشباب وشابات المحافظة والمناطق المجاورة .

ويذكر أن فعاليات المؤتمر بدأت منذ يوم أمس السبت من خلال عقد ورشة عمل بعنوان الريادة والإستثمار لطلبة الجامعة وذلك بالتعاون مع العديد من المؤسسات الوطنية .

كما يذكر أن المؤتمر الذي سيستمر لمدة يومين بمشاركة 16 دولة عربية واجنبية يحمل عنوان الريادة والاستثمار ” التحديات والاساليب والحلول ” بمشاركة دول سوريا والجزائر وفلسطين وتونس والكويت ومصر والعراق والمغرب ولبنان والامارات العربية والسعودية وليبيا والصين وباكستان وماليزيا بالاضافة للأردن ، حيث يشتمل المؤتمر على 54 ورقة بحثية علمية تم إعتمادها من أصل 86 ورقة تم تقديمها ، وسيتم بحث ومناقشة جميع ورقات العمل على مدار يومي المؤتمر وبواقع عشر جلسات تتضمن كل حلسة خمس أوراق عمل .

شاهد المزيد

الاخبار

ندوة بعنوان “دور تكنولوجيا الفضاء في مكافحة التصحر” بالتعاون مع المركز الجغرافي الملكي الأردني

إيمانا بأهمية التشاركية بين جامعة عجلون الوطنية والمركز الجغرافي الملكي الأردني والمركز الاقليمي لتدريس علوم وتكنولوجيا الفضاء، ونيابة عن رئيس الجامعة، رعى عميد كلية العلوم التربوية الأستاذ الدكتور برهان الحمادنة فعاليات الندوة العلمية “دور تكنولوجيا الفضاء في مكافحة التصحر”، بحضور

إعلانات التوظيف

اعلان توظيف/اعضاء هيئة تدريس من حملة درجة الدكتوراه

فعلى الراغبين بالتقدم للوظيفة تعبئة النموذج وإرسال الوثائق المطلوبة على الرابط التالي نموذج طلب توظيف عضو هيئة تدريس في جامعة عجلون الوطنية خلال المدة من تاريخ 22/7/2024 ولغاية 24/7/2024. ** لن يتم قبول أي طلب في حالة عدم اكتمال الشروط